تاريخنا

أنشئ بنك قطر للتنمية الصناعية سنة 1997، تجسيداً لرؤية سمو الشيخ حمد بن خليفة آل ثاني، الأمير الوالد، القائمة على تنويع موارد الدخل ضمن الاقتصاد القطري عبر تعزيز المشاريع في القطاع الخاص.

وقدّم البنك على مرّ السنين تسهيلات تنافسية في تمويل المشاريع، ولطالما ساهمت توجهاته المتجددة في تحديد فرص الاستثمار الواعدة للمستثمرين القطريين، ما مهّد الطريق أمام خلق قطاع خاص في دولة قطر، يتميز بنشاطه وقدرته على الإنتاج.

واليوم، يواصل بنك قطر للتنمية دوره النشط في تطوير العديد من المشاريع الرائدة في دولة قطر. وفي ظل إنجازاتنا المتنامية، نحن نفتخر بمكانتنا هذه كشريك نشط في تحفيز النمو الاقتصادي المستمر ودفع عجلة التطوير في دولة قطر.

تسلسل الأحداث

1997: إنشاء بنك قطر للتنمية الصناعية على يد سمو الشيخ حمد بن خليفة آل ثاني، الأمير الوالد.
1997-2006: بنك قطر للتنمية الصناعية يقوم بتنويع نشاطاته، مما مكّنه من المساهمة في تنمية قطاعات أخرى غير الصناعة.
2006: حقق البنك نجاحات بارزة أدت به إلى تغيير مهمته الرئيسية، فأصبح اسمه: بنك قطر للتنمية.
2008: دولة قطر، وهي المساهم الوحيد في بنك قطر للتنمية، ترفع رأسمال البنك من 200 مليون ريال قطري إلى 10 مليارات ريال قطري.
2010: بنك قطر للتنمية يضع إستراتيجية جديدة ويطبّق أدوات إضافية دعماً للقطاع الخاص.
2010: بنك قطر للتنمية يطلق برنامجه لضمان القروض – "الضمين".
2011: بنك قطر للتنمية يطلق وكالة للصادرات – هي وكالة "تصدير" – الذراع التصديرية لبنك قطر للتنمية
2011: بنك قطر للتنمية يعيد إطلاق خطة محسّنة للإسكان.
2012: إطلاق مجموعة أدوات المشاريع الصغيرة والمتوسطة، وهي عبارة عن مصادر على شبكة الانترنت تقدم النصح والإرشادات العملية للشركات الصغيرة والمتوسطة ورواد الأعمال.
2013: إطلاق كتاب Trade Secrets وهو عبارة عن كتاب تم تحريره بالتعاون مع مركز التجارة العالمي، ومقره جينيف بسويسرا.
2014: إطلاق حاضنة قطر للأعمال – أكبر حاضنة أعمال متعددة الاستخدامات في المنطقة.
2014: دمج جهاز قطر للمشاريع الصغيرة والمتوسطة مع بنك قطر للتنمية.